التزام بتوصيل العالم

SDG

نشرة صحفية

موضوع تطوير التكنولوجيات الرقمية الذكية يتصدر فعاليات  افتتاح تليكوم العالمي للاتحاد لعام 2018 في ديربان

حفل الافتتاح بحضور رئيس جنوب إفريقيا، السيد ماتاميلا سيريل رامافوزا، يمهد لأسبوع حافل بالعروض التكنولوجية والمناقشات وإقامة التواصل بين رواد الأعمال وإطلاق العنان للابتكار




ديربان, 10 سبتمبر 2018

افتُتح تليكوم العالمي للاتحاد لعام 2018 رسمياً ليبدأ أعماله اليوم في ديربان، جنوب إفريقيا، بتنظيم حفل افتتاح دينامي حضره (حسب ترتيب تناول الكلمة): سعادة السيدة نومفولا باولا موكونيان، وزيرة الاتصالات، جنوب إفريقيا؛ والقائم بأعمال رئيس الوزراء في محافظة كوازولو-ناتال، السيد سيهلي زيكالالا؛ وسعادة السيد عبد العزيز بن سالم الرويس، محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات (CITC)، المملكة العربية السعودية؛ والسيد روب شوتر، الرئيس والمدير التنفيذي لمجموعة MTN؛ و السيد هولين جاو، الأمين العام للاتحاد الدولي للاتصالات؛ وسعادة السيد سيابونغا سيبريان كويلي، وزير خدمات الاتصالات والبريد، جنوب إفريقيا؛ ورئيس جنوب إفريقيا، السيد ماتاميلا سيريل رامافوزا، الذي ألقى الكلمة الرئيسية.

وبعد الترحيب بالمندوبين إلى محافظة كوازولو-ناتال، تحدث السيد زيكالالا عن أهمية التكنولوجيات الجديدة فقال "إن العصر الرقمي يحدد شكل كل جانب من جوانب حياتنا. فهو يؤثر على طريقة عيشنا وارتباطنا ببعضنا البعض وكيفية سير العالم كقرية عالمية."

وقال للمندوبين إن استضافة الحدث ستتمخض عن عدة مشاريع مألوفة من قبيل إنشاء منصة لتنسيق إعداد السياسات وتعزيز النظام الإيكولوجي لريادة الأعمال الرقمية في القارة.

وأعرب السيد الرويس عن شكره لحكومة جنوب إفريقيا على استفاضة الحدث وقال للمندوبين إن الحدث يوفر منصة عالمية ينبغي من خلالها دفع عجلة الابتكار في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (ICT)، وأضاف قائلاً "إن ربط الشركات الصغيرة والمتوسطة بالحكومات والقطاع الخاص يساعد على تحقيق مزيد من الفوائد لشعوب العالم". وأشار أيضاً إلى خطط المملكة العربية السعودية المتعلقة بمشروع مدينة نيوم الذكية ذي التكلفة البالغة عدة مليارات.

وأبرز السيد شوتر أهمية ميسورية التكاليف وعقد الشراكات لتوصيل غير الموصولين فقال "لا يمكننا مواجهة التحدي المتمثل في سد الفجوة الرقمية دون التغلب على الحواجز المحيطة بالتغطية بأجهزة اليد والخدمات وميسورية تكاليفها والنفاذ إليها وتثقيف المستعملين لدينا. وهذا المسعى معقد جداً بحيث يتعذر على الحكومات أو المشغلين أو المجتمع المدني معالجته بشكل فردي. ولا بد من أن يكون هذا المسعى هدفاً مشتركاً. ويتعين علينا جميعاً أن نعمل معاً من أجل التوصيلية."

وذكّر السيد جاو المندوبين قائلاً "إن تليكوم العالمي للاتحاد لعام 2018 منصة لكل شخص يسعى إلى عقد شراكات جديدة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات"، وحثهم على "العمل معاً لضمان مستقبل رقمي ذكي وشامل للجميع – في إفريقيا وسائر العالم."

وقال السيد رامافوزا مخاطباً الجمهور الغفير "إن تليكوم العالمي للاتحاد يوفر دليلاً، وإلى حد ما، بوصلة لشق الطريق نحو المستقبل". وأردف قائلاً "إن المداولات التي تجري هنا تتعلق باقتصاد ومجتمع الغد اللذين نعكف اليوم على بنائهما. وما نتحدث عنه هنا له تأثير على مستقبل اقتصاداتنا وعلى رفاه المجتمع والإنسانية."

وأبرز أيضاً 'الدعامات' الثلاث التي من شأنها دفع عجلة التقدم التكنولوجي: المرأة والشركات الصغيرة والمتوسطة (SME) والشباب. وشدد على ضرورة أن ترتكز الثورة الصناعية الرابعة على هذه الدعامات الرئيسية وإلاّ "سيكون مآلها الفشل."

وعُقدت اليوم أيضاً قمة منتدى المؤتمر بشأن التكنولوجيا الرقمية للجميع التي جمعت خبراء رفيعي المستوى من القطاعين العام والخاص فضلاً عن التطلع إلى ما بعد التوصيلية، وإدارتها المؤسسة الإعلامية Euronews.

وخلال الحدث الذي يدوم أربعة أيام، ستضم جلسات منتدى تليكوم العالمي للاتحاد ما يزيد على 150 متحدثاً وتتعمق في مواضيع الساعة ومنها: توصيل غير الموصولين؛ ومستقبل الاتصالات؛ والتكنولوجيات اللاسلكية في إفريقيا؛ والتطورات التكنولوجية وآثارها على الجيل الخامس (5G) وإنترنت الأشياء (IoT) والذكاء الاصطناعي (AI)؛ والمدن الذكية؛ والإلمام بالمعارف الرقمية؛ ودعم نمو الشركات الصغيرة والمتوسطة التي تعمل في مجال التكنولوجيا، والمزيد.

ويشمل معرض تليكوم العالمي للاتحاد ما يزيد على 250 من العارضين والجهات الراعية والشركاء من أكثر من 30 بلداً، وتُعرض فيه الحلول الرقمية الذكية المبتكرة والشركات الصغيرة والمتوسطة والتكنولوجيات في مجالات من قبيل الصحة الإلكترونية والزراعة الإلكترونية والتعليم الإلكتروني والخدمات الحكومية الرقمية والخدمات المالية الرقمية.

وسيقام خلال الحدث أيضاً الحفل المرموق لتوزيع جوائز تليكوم العالمي للاتحاد التي تحتفي بالتميز والابتكار في مجال حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ذات الأثر الاجتماعي من الشركات الصغيرة والمتوسطة والشركات الكبرى على حد سواء. وسيُعلن عن الفائزين أثناء حفل اختتام الحدث يوم 13 سبتمبر.

للاطلاع على مزيد من المعلومات، بما في ذلك أبرز الأحداث اليومية، يرجى زيادة الموقع الإلكتروني الرسمي لتليكوم العالمي للاتحاد لعام 2018.

وتتاح صور الحدث هنا.

​ ​