المنتدى يرسم مساراً نحو مستقبل رقمي منصف وشامل للجميع

جمع المنتدى العالمي السادس لسياسات الاتصالات/تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الذي عُقد افتراضياً من 16 إلى 18 ديسمبر 2021 بين أكثر من ‏‎400 ممثل رفيع المستوى من القطاعين العام والخاص وأكد الحاجة إلى مواءمة تكنولوجيات المعلومات والاتصالات والتكنولوجيات الجديدة والناشئة السريعة التطور مع الأولويات العالمية للتنمية المستدامة. ووافق المنتدى على مجموعة من 5 وثائق توجيهية غير ملزمة بشأن السياسة العامة، تُعرف باسم “الآراء”، من شأنها أن تساعد في صياغة السياسة العامة للتكنولوجيا في المستقبل وجلب فوائد التكنولوجيات الجديدة والناشئة للجميع في كل مكان.
استكشاف الآراء وتقرير الرئيس

لقد اجتمعت أسرة الاتحاد في المنتدى العالمي السادس لسياسات الاتصالات/تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لمناقشة التكنولوجيات الجديدة والناشئة التي تُظهر الكثير من الآفاق الواعدة للبشرية جمعاء. وإن نتائج هذا المنتدى تحمل إلى العالم رسالة واضحة وقوية وإيجابية مفادها أن هذه التكنولوجيات وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات بشكل عام ضرورية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة التي حددتها الأمم المتحدة، والتفاعل مع بعض الفرص والتحديات الأكثر إلحاحاً في العالم، من جائحة كوفيد-19 إلى الفجوة الرقمية.

صورةالسيد هولين جاو– الأمين العام للاتحاد الدولي للاتصالات