أعضاء الاتحاد الدولي للاتصالات


يبلغ أعضاء الاتحاد الدولي للاتصالات (ITU) 193 دولة عضواً وأكثر من 900 عضو من الشركات والجامعات ومعاهد البحوث والمنظمات الدولية والإقليمية، وهو بذلك مصدر قوة في عالم التكنولوجيا إذ تضم شبكته العالمية أكثر من 20 000 مهني. ولن تجد في أي مكان في العالم مثل هذه الشبكة الغنية والمتنوعة التي تضم الخبراء والقادة في النظام الإيكولوجي العالمي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.


أعضاء الاتحاد يرسمون معالم مستقبل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

ويحدد أعضاء الاتحاد معالم التكنولوجيات التحويلية بدءاً من البيانات الضخمة واتصالات الجيل الخامس وإنترنت الأشياء، وصولاً إلى الذكاء الاصطناعي والإذاعة والوسائط المتعددة والمدن الذكية وتكنولوجيا المعلومات الكمومية وأنظمة النقل الذكية. ويأتي هؤلاء الأعضاء من مختلف القارات والأسواق ومجالات التخصص ودوائر الصناعة وقطاعات الاقتصاد لوضع معايير دولية بشأن تكنولوجيات الاتصالات وخدماتها، وتنسيق استخدام طيف الترددات الراديوية والمدارات الساتلية، ودعم تطوير البنى التحتية الرقمية وإصلاح السياسات العامة والقواعد التنظيمية المتعلقة بها.

أسرة الاتحاد تنمو وتزداد تنوعاً.

ويختلف أعضاؤنا من حيث الحجم والهيكل والطبيعة والغرض. وما يجمعهم في الاتحاد الدولي للاتصالات، وكالة الأمم المتحدة المتخصصة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، هو إيمانهم بأهمية التكنولوجيا كمصدر لتحقيق الصالح العام.

ITU-T
call-to-action-1

تدرك الشركات الآن، أكثر من أي وقت مضى، أن المسار نحو النمو المستدام يمكن إيجاده من خلال العمل الوثيق وبجهود مشتركة مع الحكومات والهيئات الأكاديمية، وكذلك مع أصحاب المصلحة الآخرين لوضع القواعد الصحيحة من أجل دفع الاستثمار والابتكار والفرص المتاحة على نطاق واسع.


قدم الطلب الآن