ITU

التزام بتوصيل العالم

حفل افتتاح المؤتمر WCIT-12: كلمة السيد فادي شحاتة

 

السيد فادي شحاتة، رئيس ومدير مؤسسة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة (ICANN)

افتتاح المؤتمر العالمي للاتصالات الدولية لعام 2012 (WCIT-12)

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 3 ديسمبر 2012
 
 
السيد الرئيس محمد الغانم،
الدكتور حمدون توريه الأمين العام للاتحاد الدولي للاتصالات،
أصحاب المعالي، الوزراء، ورؤساء الوفود،
السيدات والسادة،
 
 
يشرفني بالغ الشرف أن أتحدث إلى مؤتمركم الموقر اليوم استجابةً للمبادرة الكريمة التي تقدَّم بها السيد محمد الغانم رئيس المؤتمر والدكتور حمدون توريه رئيس الاتحاد الدولي للاتصالات.
 
وأتوجه بالشكر لهما بالأصالة عن نفسي وبالنيابة عن الدكتور ستيف كروكر رئيس مؤسسة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة، الذي يحل بين ظهرانينا اليوم، على دعوتهما لحضور هذا الحفل الافتتاحي التاريخي.
 
ويرجع مجيئي إلى أنني أؤمن بقوة المشاركة فالمشاركة تبدأ بالإصغاء. وتشهد مؤسسة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة موسماً جديداً من المشاركة ومن التعاون بينها وبين الاتحاد الدولي للاتصالات، وهو ما قد بدأ في اجتماع مع الدكتور توريه في منتدى إدارة الإنترنت مؤخراً. وإني لأقرّ بالأثر العميق الذي يخلفه الاتحاد على تنمية قطاع الاتصالات والبنية التحتية للنطاق العريض، والتي نستفيد منها جميعاً كل يوم في العالم النامي الذي أنتمي إليه.
 
وتضطلع مؤسسة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة والاتحاد الدولي للاتصالات بأدوار متكاملة، ونحن نعتزم أن نتعاون مستقبلاً بروح طيبة مع الحفاظ على الأدوار المتميزة لكل منا. وعلى ذلك فإنني أشاطر منظمات الإنترنت الزميلة، وجمعية الإنترنت، وفريق مهام هندسة الإنترنت، وسجلات الإنترنت الإقليمية التزامها العميق بالمتواصل بتلبية الاحتياجات العالمية في ميدان إدارة الإنترنت.
 
واسمحوا لي بأن أوجه خطابي إليكم بلغتي الأم:
 
سعدتُ بالأمس بلقاء الإخوة رؤساء الوفود العربية في المؤتمر وكان لقاءً مثمراً للغاية واتفقنا على بدء صفحة جديدة من التعاون بيننا، وأشكركم جميعاً على هذه الروح الطيبة في استقبالي.
 
وأنتهز هذه الفرصة لأسجل اعتزازي وسعادتي بانعقاد هذا المؤتمر الموقر في دولة عربية رائدة هي دولة الإمارات العربية المتحدة التي حققت خطوات كبيرة نفتخر بها جميعاً في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات عامةً واقتصاد الإنترنت خاصةً.
 
وأود أن أنهي كلمتي بالقول:
 
فيما بدأتُ العمل في مؤسسة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة قلتُ إننا نستطيع بناء المنظمات كقلاع أو كواحات. وإني لأدعوكم إلى أن تجعلوا من منظمتنا واحة مفتوحة، إن الواحات مفتوحة وحيوية، فلنقم بإزالة الجدران، ولنفتح النوافذ، ولنبنِ منظمات مضيافة وشفافة.
 
مع أطيب تمنياتي لكم في مؤتمركم.



​​